مقتل 20 من «طالبان» الباكستانية في ضربة جوية في أفغانستان

بيشاور (باكستان) – رويترز |
مسؤولون: مقتل 20 من «طالبان» الباكستانية في ضربة جوية في أفغانستان (أرشيفية)

قال مسؤولون إن طائرة مسيرة يشتبه في أنها أميركية نفذت ضربة جوية على معسكر للتدريب في منطقة معزولة داخل إقليم كونار في شرق أفغانستان أمس (الأربعاء)، ما أسفر عن مقتل أكثر من 20 من حركة «طالبان» الباكستانية كانوا يعدون لشن هجمات انتحارية داخل باكستان.

وقال مسؤولان في الاستخبارات الباكستانية إن الهجوم الذي استهدف قرية ساريشا سلطان شاه أسفر عن مقتل اثنين على الأقل من قياديي الحركة إضافة إلى من يعتقد أنه مدرب على الهجمات الانتحارية.

وحركة «طالبان» الباكستانية لا تتبع نظيرتها الأفغانية، وتضم عدداً من الجماعات التي تقاتل حكومة باكستان. والحركة مدرجة على قائمة وزارة الخارجية الأميركية للمنظمات الإرهابية الأجنبية.

وأكدت مصادر في «طالبان» باكستان أن الضربة الجوية أسفرت عن مقتل أكثر من 12 من أعضائها، لكنها قالت إن زعيم الحركة فضل الله خراساني الذي كان يزور معسكر التدريب وقت الهجوم لا يزال حياً.

ولم يؤكد ناطق باسم مهمة الدعم الحازم التي يقودها حلف شمال الأطلسي والقوات الأميركية في العاصمة الأفغانية كابول صحة هذا التقرير.

وقال في بيان أرسله عبر البريد الإلكتروني: «ليس لدينا علم بهذا التقرير (وبالتالي) ليست لدينا معلومات نضيفها».