ماس يخلف غابرييل وزيراً لخارجية ألمانيا

برلين - أ ف ب، رويترز |

لم يكد وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل يعلن أنه لن يكون ضمن الحكومة الائتلافية للمستشارة المحافظة أنغيلا مركل، حتى أوردت وسائل إعلام ألمانية أن وزير العدل هايكو ماس سيخلفه، وأن الحزب الاشتراكي سيعلن تعيينه رسمياً اليوم.

وكان ماس (51 سنة) تولى منصب وزير العدل لأربع سنوات في الحكومة المنتهية ولايتها، وبات هدفاً لانتقادات اليمين المتطرف عندما فرض قانوناً يُرغم وسائل التواصل الاجتماعي على أن تلغي محتويات وتعليقات تحضّ على الكراهية، تحت طائلة دفع غرامات كبيرة.

وأعلن غابرييل أن قيادة الحزب الاشتراكي قررت ألا يتولى حقيبة الخارجية للمرة الرابعة، وأضاف: «إذا كان صحيحاً أن (هايكو ماس) سيصبح وزيراً للخارجية، فسيقوم بعمل ممتاز»، وأعرب عن امتنان شديد و «شرف كبير» لخدمة حزبه.

أمنياً، أوقفت النيابة الألمانية مراهقاً عراقياً بتهمة الانتماء إلى تنظيم «داعش»، والتخطيط لاعتداء في ألمانيا أو بريطانيا.

وذكرت أن المراهق (17 سنة) مُتهم بـ «التحضير لعمل عنف يهدد أمن الدولة»، بعدما اشترى كمية مفرقعات كبيرة لاستخدام مسحوقها في صنع عبوة متفجرة.