الرئيس العراقي يرفض إقرار موازنة 2018 بسبب «مخالفات دستورية»

بغداد – رويترز |
الرئيس العراقي يرفض إقرار موازنة 2018 بسبب «مخالفات دستورية». (رويترز)

قال أمير الكناني المستشار القانوني للرئيس العراقي فؤاد معصوم اليوم (الثلثاء)، إن الرئيس رفض الموافقة على موازنة 2018 بسبب ما قال إنها مخالفات دستورية وقانونية بها.

وكان البرلمان أقر الموازنة في الثالث من آذار (مارس) الجاري لكن نواباً أكراد قاطعوا جلسة التصويت احتجاجاً على خفض مخصصات إقليم كردستان العراق شبه المستقل.

ومعصوم كردي ومنصبه شرفي إلى حد كبير في العراق إذ يمسك رئيس الوزراء المنتمي للغالبية الشيعية بمعظم السلطات.

وقال الكناني: «سنعيد (الموازنة) إلى البرلمان لتعديل المخالفات القانونية والدستورية التي أشرنا إليها».