قتلى وجرحى بتفجير انتحاري في باكستان

لاهور (باكستان) - أ ف ب |
قتلى وجرحى بتفجير انتحاري في باكستان. (رويترز)

قتل تسعة أشخاص على الاقل، وأصيب 20 آخرين بجروح مساء أمس (الاربعاء)، في تفجير نفذه انتحاري يقود دراجة نارية أمام نقطة تفتيش للشرطة في لاهور، ثاني كبرى مدن باكستان، وفق ما أعلن مسؤولون.

ووقع الانفجار مساء في راويند في ضواحي لاهور قرب مسجد، كان يستضيف تجمعا دينيا من حوالى 60 الف شخص.

وقال مسؤول في شرطة لاهور حيدر اشرف للصحافيين: «قتل تسعة اشخاص على الاقل، هم خمسة رجال شرطة واربعة مدنيين، والظروف المحيطة تدل على انه هجوم انتحاري».

واكد الحصيلة المسؤول المحلي في ولاية البنجاب شهيد وحيد، مشيرا الى ان الهدف كان نقطة تفتيش أمنية. واضاف «اصيب اكثر من 20 شخصا بجروح ونقلوا الى المستشفيات».

أعلنت حركة «طالبان باكستان» المتطرفة مسؤوليتها عن الاعتداء في بيان ضمّنته تهديداً بشن مزيد من الهجمات على الشرطة، ردا على مقتل اشخاص «مرتبطين» بالمتطرفين في البنجاب.

وعرضت وزارة الخارجية الاميركية في مطلع آذار (مارس) الجاري جائزة قدرها خمسة ملايين دولار، لمن يساعد في تحديد مكان زعيم الجماعة ولانا فضل الله، التي ارتبطت بالكثير من التفجيرات الدامية في باكستان، اضافة الى محاولة تفجير في ساحة تايمز سكوير في نيويورك.