سورية تمني النفس بإنجاز تاريخي

طهران - أ ف ب | 04/09/2017 05:59:59 م



يجد المنتخب السوري نفسه قريباً من تحقيق إنجاز تاريخي أقرب إلى المعجزة، عندما يلاقي مضيفه الإيراني في الجولة العاشرة والأخيرة من منافسات المجموعة الآسيوية الأولى ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم لكرة القدم 2018.

وبعد فوزه الأسبوع الماضي على قطر (3-1) في الجولة التاسعة، وجد المنتخب السوري نفسه في موقع يتيح له المنافسة جدياً على بلوغ كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه، وباتت سورية ثالثة المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة، بفارق نقطتين عن كوريا الجنوبية الثانية (14 نقطة)، وبفارق الأهداف أمام أوزبكستان الرابعة (12 نقطة أيضاً).

وستكون الأمتار الأخيرة في هذه المجموعة مفتوحة على كل الاحتمالات، اذ لا تزال أربعة منتخبات في موقع المنافسة على المركز الثاني المؤهل مباشرة الى مونديال روسيا 2018، والمركز الثالث الذي يتيح لصاحبه خوض ملحق آسيوي مع ثالث المجموعة الثانية، على ان يخوض الفائز فيه ملحقاً دولياً مع رابع منطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي). وقال المدرب السوري أيمن حكيم لوكالة فرانس برس: «هي مواجهة صعبة جداً أمام منتخب قوي نحترمه. درسناه جيداً وجميع لاعبينا مصممون على الخروج بنتيجة ايجابية تسعد كل الشعب السوري».

وأضاف: «هي مواجهة مصيرية، أستطيع القول انها أهم 90 دقيقة في تاريخ الكرة السورية وفي تاريخ كل السوريين (...) نحن بحاجة للفوز وأثبتتا أننا لسنا لقمة سائغة وأننا من كبار آسيا»، وتابع: «ما حققناه حتى الآن هو أكثر من إعجاز، واتمنى أن نتأهل برفقة إيران إلى المونديال. هي 90 دقيقة ستوصلنا إلى كأس العالم».

وفي أبرز مباريات المجموعة، تحل كوريا التي لم تغب عن المونديال منذ العام 1982، ضيفة على أوزبكستان، ساعية الى تكرار فوزها ذهاباً في سيول في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، وتحتاج كوريا الى نقطة من المباراة لضمان التأهل المباشر أو خوض الملحق، وذلك بحسب نتائج المباريات الأخرى، لاسيما ايران وسورية.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.