الإفراج عن موظفة إغاثة فنلندية مختطفة في أفغانستان

هلسنكي - رويترز | 14/09/2017 10:38:40 ص



أعلنت هلسنكي اليوم (الخميس) أنه تم الإفراج عن مواطنة فنلندية خطفت اثناء اعتداء استهدف نزلاً يقطنه أجانب في افغانستان في أيار (مايو) الماضي.

وأفادت وزارة الشؤون الخارجية الفنلندية في بيان على حسابها في «تويتر» بإن «المواطنة الفنلندية المخطوفة في افغانستان أفرج عنها وهي آمنة».

وقالت المنظمة الاغاثية: «نؤكد بكل سعادة أنه تم الإفراج عن زميلتنا الفنلندية التي اختطفت في 20 أيار الماضي»، وأضافت: «نقوم حالياً بتقييم وضع زميلتنا».

وقتلت عاملة إغاثة ألمانية وحارس افغاني فيما اختطفت الفنلندية، عندما هاجم مسلحون النزل وسط كابول أيار الماضي.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاعتداء الذي استهدف النزل الذي تديره منظمة «اوبيريشن ميرسي» السويدية غير الحكومية، التي تعمل مع المجتمعات الافغانية المحلية في قضايا تتعلق بخفض الوفيات بين الرضع وتأهيل النساء.

وازداد خطف الأجانب في افغانستان، على رغم أن الافغان أنفسهم مهددون أكثر بالتعرض لعمليات من هذا النوع. ولم يتم الكشف عن هوية المواطنة الفنلندية حيث دعت السلطات إلى احترام خصوصيتها.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.