علقوا في طائرة في حرارة 16 تحت الصفر... بسبب وصول بوتين

موسكو - أ ف ب | 08/02/2018 03:06:57 م



اشتكى مسافرون في سيبيريا من أنهم علقوا على متن طائرتهم الواقفة على المدرج وقتاً طويلاً كانت فيه أبوابها مفتوحة في صقيع قارس، بسبب وصول طائرة الرئيس فلاديمير بوتين إلى المطار نفسه.

وكانت الطائرة متجهة من مطار «إيميليانوف» في مدينة كراسنويارسك في سيبيريا إلى موسكو، لكن الرحلة أوقفت فجأة فيما كانت الطائرة على المدرج، بحسب ما كتب عدد من الركاب على مواقع التواصل.

ولدى الإعلان عن وصول طائرة الرئيس، اتخذت إجراءات استثنائية في المطار، فلم يعد ممكناً للعاملين فيه أن يسحبوا السلالم لإقفال أبواب الطائرة، فظلّت مشرّعة لصقيع قارس على مدى ساعتين في حرارة 16 درجة تحت الصفر.

وكتب أحد المسافرين على «فايسبوك»: «أعلنوا أن المطار سيقفل لأن طائرة بوتين ستهبط فيه، وأقفلوا المدرج».

وكتبت مسافرة أخرى تدعى ماريا بيستروفا على موقع «تويتر»: «قالوا لنا أن نغلق النوافذ من الجهة اليسرى» حيث كانت تحط طائرة بوتين. وأضافت: «هل طلبوا منا ذلك لأسباب أمنية أم لأن بوتين لن يكون مرتاحا لو رآنا بهذا الشكل».

وتتخذ السلطات الروسية إجراءات استثنائية لدى زيارة بوتين إلى أي منطقة.

وفي وقت سابق، نقلت وسائل إعلام محلية أن السلطات ألزمت مصانع كراسنويارسك تخفيض انبعاثاتها لتخفيف تلوث الجو مع وصول الرئيس.

وتشهد روسيا في الثامن عشر من آذار (مارس) انتخابات رئاسية يُتوقع أن يفوز فيها بوتين بولاية رابعة تبقيه على رأس السلطة حتى العام 2024.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.